قديم 05-06-2007, 12:15 AM   #1
رئيس اللجنة العلمية ومشرف علي محور الدراسات والأبحاث الاجتماعية
 
الصورة الرمزية traveller34
 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
رقم العضوية: 3
الدولة: مكة
العمر: 50
المشاركات: 646
معدل تقييم المستوى: 13
traveller34 جديد
دور الخدمة الاجتماعية في مواجهة جرائم الاحتيال

دور الخدمة الاجتماعية في مواجهة جرائم الاحتيال

تعتبر الخدمة الاجتماعية في المجتمعات المتقدمة خط الدفاع الأول في مساعدة الأفراد والمجتمعات على مواجهة ما يعترض نموها واستقرارها وتماسكها. والخدمة الاجتماعية باعتبارها أحد المهن الانسانية المساعدة تتناول الدفاع عن المجتمع من خلال محورين: الأول يتعلق بالجانب الوقائي وهو الذي يهدف أساسا إلى حماية المجتمع من صور الانحراف والجريمة قبل وقوعها. والثاني هو الجانب العلاجي الذي تتركز جهوده حول اعادة حالة التوافق النفسي والاجتماعي للافراد والمجتمعات نتيجة لما اعتراها من خلل. والحديث عن هذين المحورين لا يعني بالضرورة الفصل بينهما في أرض الواقع، فكلاهما مكمل للآخر في التطبيق.
وبالرغم من الجهود الوقائية والعلاجية المبذولة اليوم محليا للتصدي لظاهرة جرائم الاحتيال، إلا أن نتائجها مازالت لا تتوافق مع الطموحات المرجوة والأهداف التي بنيت عليها وتم التخطيط على أساسها. ولعلنا لا نبتعد كثيرا عن الحقيقة بالقول أن الأساس القيمي والمعرفي الذي يبنى عليه المجتمع السعودي يمثل بعدا أصيلا لاعتماده على الشريعة الإسلامية التي راعت حياة الافراد والمجتمعات وكفلت لهم الحياة الكريمة. بيد أن المشكلة لا تكمن في ذلك بقدر ما يمكن تلمسها في الفهم الصحيح لذلك التراث المعرفي والقيمي وفي الوصول تبعا لذلك إلى آليات تفعيله في أرض الواقع.

الدور الوقائي لمواجهة جرائم الاحتيال

إن المتابع للجهود الوقائية المتبعة في مواجهة ظاهرة جرائم الاحتيال على المستوى المحلي يلاحظ أنها تتركز حول الجانب الاعلامي في الصحف المقروءة من خلال نشر الوعي دون أن يتم استخدام آليات أخرى. وفيما يلي بعضا من تلك الآليات التي يمكن استخدامها في تفعيل الدور الوقائي:
1. قيام المؤسسات التربوية من مدارس وكليات وجامعات بتأصيل الجانب الشرعي وتقوية الوازع الديني في نفوس المتعلمين.
2. غرس مبادىء المواطنة الصالحة في نفوس الناشئة من خلال اعادة تقويم المناهج الدراسية بما يتلاءم ومستجدات الواقع.
3. تفعيل البعد الاجتماعي في مواجهة جرائم الاحتيال من خلال تغليب مصالح المجتمع على المصالح الشخصية.
4. منع أو تضييق المسالك المؤدية إلى جرائم الاحتيال من خلال تفعيل الدور الأسري باعتبارها المحضن الأول للتنشئة الاجتماعية.
5. الاتخاذ من العقاب وسيلة للتهذيب الخلقي والنفسي والاجتماعي في المؤسسات العقابية.
6. الاهتمام بالتنظيم الإداري والمالي في المجتمع والقضاء على البطالة وتوفير فرص العمل وخفض معدلات الفقر في المجتمع.


الدور العلاجي في مواجهة جرائم الاحتيال

إن الدور العلاجي الذي يمكن أن تقوم به الخدمة الاجتماعية في مواجهة جرائم الاحتيال يمكن أن يتم من شقين: الأول يتعلق بكفاءة وفاعلية دور الاخصائي الاجتماعي وتأهيله علميا وعمليا للتعامل مع نوعية العملاء. والثاني يتعلق بإيجاد منظومة متكاملة من المؤسسات الإصلاحية التي تقدم الخدمات النفسية والاجتماعية والتأهيلية للذين يقومون باقتراف جرائم الاحتيال.


إعداد الممارس المهني للعمل الاجتماعي

لأن العمل الاجتماعي مهنة أساسها العلم وقوامها المهارة ، فإن الممارس المهني يجب أن يكون لديه أولا الاستعداد الجسمي والنفسي والاجتماعي كما يجب أن يتلقى تعليما نظريا وتدريبا عمليا يكسبه المهارات اللازمة لممارسة الأدوار المهنية.
ومن هنا فإن الممارس للعمل الاجتماعي لا بد أن يتمتع بعدة صفات منها:
1. من حيث المظهر الخارجي لا بد أن يتمتع بمظهر مريح هادئ النظرات وفي حالة صحية جيدة.
2. من حيث الصفات العقلية يجب أن يكون ذكيا لماحا قادرا على الإقناع ويقظا واسع الإطلاع.
3. من حيث الجوانب النفسية لا بد أن يكون متزنا لا يتسرع في الانفعال محبا للناس وراغبا بصدق في الإصلاح.
4. من حيث الصفات الاجتماعية لا بد أن يكون حسن السمعة على خلق حميد متمتع بصفات مهنية مثل الصبر والتعاون والتسامح متفهما لتقاليد وعادات مجتمعه.

أولا: الإعداد النظري:
يرتكز العمل الاجتماعي على قاعدة علمية عريضة يجب على الممارس أن يلم بها. ومن العلوم الانسانية التي شكلت القاعدة النظرية للعمل الاجتماعي علم الاجتماع وعلم النفس وعلم النفس الاجتماعي وعلم الاقتصاد والسياسة والانثروبولوجيا الاجتماعية. وقد يأتي تساؤل في هذا الصدد : لماذا يجب على الممارس الإلمام بكل هذه العلوم؟ والإجابة هي أن العمل الاجتماعي يتناول الإنسان من جميع جوانب شخصيته ويتصدى لجميع مشكلاته. وحيث أن شخصيات الأفراد تختلف فإن المشكلات التي يواجهونها تختلف أيضا وبالتالي فإن الإلمام بهذه المعارف والعلوم يسهل على الممارس المهني فهم واستيعاب تلك المشكلات ومحاولة علاجها.

ثانيا: الإعداد المهني
يجب أن يتزامن الإعداد النظري للممارس المهني للعمل الاجتماعي مع الإعداد المهني من خلال التدريب العملي الميداني في المؤسسات المختلفة بالمجتمع. والهدف من هذا التدريب هو إكساب الممارس للمهارات المهنية وتعريضه للمواقف المهنية التي سوف يتعامل معها في المستقبل, وهذا التدريب يجب أن يتم بطريقة علمية ووفقا لأهداف مقننة وتحت إشراف مباشر من متخصصين في العمل الاجتماعي ( (Andrews, 1995.

مقترحات للرفع من كفاءة الاخصائيين الاجتماعيين

1. إن العمل الاجتماعي هو عمل مهني مؤسسي يجب أن يرتكز على العلم والمهارة وبالتالي فإن الممارس المهني يجب أن يتمتع بهما ليتمكن من العمل بكفاءة وفاعلية.
2. إن المعاهد والكليات المتخصصة في ميدان العمل الاجتماعي يقع على عاتقها مسئولية اعداد الممارسين المهنيين وتدريبهم على أساليب ومهارات العمل الاجتماعي وفقا لما يتطلبه سوق العمل وخطط التنمية الاجتماعية.
3. ضرورة وجود قوانين وتشريعات تقنن ممارسة العمل الاجتماعي بحيث أن من يمارسه يجب أن يكون لديه العلم الكافي والخبرات اللازمة المؤهلة لذلك مثل أن تجرى اختبارات علمية مقننة تمنح على إثرها شهادات ممارسة معتمدة كما هو المعمول به في المهن الأخرى كمهنة الطب والتمريض.
4. يجب أن يرسخ مفهوم العمل الاجتماعي لدى الأفراد من خلال وسائل الاعلام المختلفة المقروءة والمرئية والمسموعة ، لأن العمل الاجتماعي هو الوسيلة التي تنمي حس المواطنة الصالحة لدى أفراد المجتمع.

أما المحور الثاني المتعلق بإيجاد منظومة متكاملة من المؤسسات الإصلاحية فيتضمن شقين الأول يتعلق بتوفير البنية التحتية لهذه المؤسسات وتوفير العناصر البشرية وغير البشرية التي تشمل تقديم الخدمات النفسية والاجتماعية والتأهيلية. والثاني يتعلق بتحقيق التكامل الخدماتي والمعلوماتي بين هذه المؤسسات بما يضمن تكامل الخدمات المقدمة وتقديمها بأعلى كفاءة وفاعلية وبأقل تكلفة.

التوقيع
قولنا صواب يحتمل الخطأ وقول غيرنا خطأ يحتمل الصواب ومن جاء بأفضل مما قلنا قبلناه
traveller34 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-06-2007, 12:25 AM   #2
ابو محمد
 
الصورة الرمزية almushref
 
تاريخ التسجيل: Mar 2002
رقم العضوية: 1
الدولة: جدة -المملكة العربية السعودية
المشاركات: 3,827
معدل تقييم المستوى: 10
almushref جديد
مشاركة: دور الخدمة الاجتماعية في مواجهة جرائم الاحتيال

شكرا دكتور محمد علي هذا الموضوع ولي استفسار اجد الاخصائيين الاجتماعيين في الشئون الاجتماعية لديهم صلاحيات اكثر او اقوي عن الاخصائيين الاجتماعيين في القطاعات الاخري وخاصه عند وجود بعض المشاكل التي تحتاج للحماية

التوقيع
almushref غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-06-2007, 12:25 AM   #3
مشرفة علي محور علم الاجتماع الديني
 
الصورة الرمزية ابتهال محمد
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
رقم العضوية: 2203
الدولة: مصـــــــــــــــــــر(ارض النعم)
العمر: 27
المشاركات: 761
معدل تقييم المستوى: 9
ابتهال محمد جديد
مشاركة: دور الخدمة الاجتماعية في مواجهة جرائم الاحتيال

السلام عليكم
استاذ الدكتور محمد القرنى

تحيه طيبه وبعد

شكرا على هذا الموضوع الذى قمت بطرحه فقد استفدت منه كثيرا

وحمدا لله على عودتك بيننا مره اخرى

تقبل تحياتى وتقديرى لموضوعات سيادتكم الهامه

التوقيع
[align=center]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اعذرونى على تغيبى الفتره المقبله الى 21/6 بسبب الامتحانات
ولا تنسونا من صالح دعائكم
اختكم فى الله/ابتهال محمد[/align]
ابتهال محمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-06-2007, 12:31 AM   #4
رئيس اللجنة العلمية ومشرف علي محور الدراسات والأبحاث الاجتماعية
 
الصورة الرمزية traveller34
 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
رقم العضوية: 3
الدولة: مكة
العمر: 50
المشاركات: 646
معدل تقييم المستوى: 13
traveller34 جديد
مشاركة: دور الخدمة الاجتماعية في مواجهة جرائم الاحتيال

أخي طلال..
أعتقد أن ذلك يرجع إلى أن الشؤون الاجتماعية قائم أصلا على العمل الاجتماعي فمهمتها الأولى والأخيرة هي العمل الاجتماعي.. أما في المجالين التعليمي والطبي فالخدمة تمارس فس مؤسسات أنشئت لخدمات أخرى واستعانت بجهود الخدمة الاجتماعي لتقديم خدمات متكاملة وشمولية..
أختي الفاضلة / ابتهال
شكرا لمداخلتك.

التوقيع
قولنا صواب يحتمل الخطأ وقول غيرنا خطأ يحتمل الصواب ومن جاء بأفضل مما قلنا قبلناه
traveller34 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-03-2007, 08:58 AM   #5
مشرف علي محور الاخصائيين الاجتماعيين في مجال الاشخاص ذوي الاعاقة ومشرفه علي مركز الكلي بجدة
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2002
رقم العضوية: 9
الدولة: جدة
المشاركات: 1,565
معدل تقييم المستوى: 14
منى بنقـش جديد
مشاركة: دور الخدمة الاجتماعية في مواجهة جرائم الاحتيال

الدكتور محمد

يعطيك العافيه على هذه المعلومات القيمة ... ونتمنى ان يكون للأخصائين الاجتماعين الطبين
دور اكبر .

تحياتي

التوقيع
منى بنقـش
منى بنقـش غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
دور الخدمة الاجتماعية فى مواجهة مشكلة المواصلات smsmaar محور خاص بالدراسات والأبحاث الاجتماعية 0 04-11-2011 01:40 PM
آخر اخبار الخدمة الاجتماعية : تأسيس مجموعة الخدمة الاجتماعية الأكلينكية بالرياض طلال الناصر حوار الأخصائيين الاجتماعيين في المجال الطبي 10 01-18-2011 10:39 AM
بحث في القانون : جريمة الاحتيال دراسة مقارنة waleed_isec محور خاص بعرض الرسائل العلمية 1 03-24-2010 01:01 PM
(التوجهات الحديثة في التعليم والبحث العلمي في أقسام الدراسات الاجتماعية وممارسة الخدمة الاجتماعية) almushref محور خاص باعلان المؤتمرات والندوات والدورات والكتب العلمية 0 03-23-2009 09:06 PM
الخدمة الاجتماعية ودورها فى مواجهة الادمان عميرة حوار الاخصائيين الاجتماعيين في مجال مفاهيم و مصطلحات الخدمة الاجتماعية 0 06-09-2007 12:09 PM


الساعة الآن 10:46 AM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى مجلة العلوم الإجتماعية