قديم 06-28-2010, 03:28 AM   #1
نائبة المشرف العام - ناشطة في مجال الإعاقة
 
الصورة الرمزية مريم الأشقر
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
رقم العضوية: 194
الدولة: دوحة الأمجاد والقايد حمد (الغالـيـ قطـر ــة)
المشاركات: 10,937
معدل تقييم المستوى: 21
مريم الأشقر جديد
اليوم العالمي لمكافحة المخدرات

يشارك مركز التأهيل الاجتماعي " العوين" في احتفالات اليوم العالمي لمكافحة المخدرات الذي تنظمه اللجنة الدائمة لشؤون المخدرات والمسكرات في الفترة الممتدة من يوم الخميس 24 يونيو وإلى غاية 28 منه بمجمع فيلاجيو التجاري.

وأعدّ مركز العوين برنامجا ثريا ومنوعا يضم مختلف النشاطات والمحاضرات والمعارض التوعوية التي تركز، في مجملها، على مخاطر المخدرات والمسكرات وما تسبّبه من أضرار جسيمة على الفرد والمجتمع بصورة عامة.

يزخر البرنامج بحضور شخصيات عامة مميزة، كالإعلامي محمد اللنجاوي "بابا لنجة" الذي ستكون له ساعة تثقيفية ترفيهية مع الأطفال من خلال تنظيم مسابقات وألعاب تقدم بعدها مجموعة من الهدايا والجوائز التي يقدمها البنك الدولي الإسلامي دعما للنشاط الاجتماعي.

كما ستشهد الفعالية حضور الفنان القطري فهد الكبيسي، وهو الفنان الذي يعرف عنه مساهماته الدائمة في خدمة المجتمع من خلال رسالة الفن عبر أغانيه وابتهالاته التي لاقت نجاحا على المستوى المحلي والعربي.

وتحت عنوان "ساعة مع العوين" سيقدم الدكتوران مأمون مبيض مدير إدارة الدراسات والبحوث في مركز التأهيل الاجتماعي، وأسامة الجيلي وقفات حول سلبيات المخدرات ومساوئها على المدى القريب والبعيد. كما سيحضر الاحتفالية الرياضي سلطان النعيمي بطل السوبرسبورت للدراجات النارية، الذي سيكشف عن تجربته الرياضية والمزايا التي يتمتع بها بعيدا عن السلوكيات الخاطئة التي تؤدي إلى دوامة من المرض والضياع والوحدة..

ختام برنامج مركز العوين لهذه الاحتفالية سيكون تحت شعار "حوار مع مدمن الأمس.. متعافي اليوم" من خلال شهادة حية يتم الكشف فيها عن التجربة حتى مرحلة التعافي.
وينظم مركز العوين أيضا على هامش هذه الاحتفالية معرضا توعويا يضم مجموعة من المطويات وعروض الفيديو وكذا رسومات خاصة بطلاب المدارس ومعرض للصور تندرج جميعها في خانة الكشف عن مضار المخدرات والمسكرات بشكل عام.
التوقيع
(( جعل مثواك جنة النعيم ياأختي الوحيدة وحبيبة قلبي والله أنتي وأمي وبس اللي في القلب ..
وشوقي لكما وحزني عليكما سيطول يالغاليات ))
مريم الأشقر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-28-2010, 03:29 AM   #2
نائبة المشرف العام - ناشطة في مجال الإعاقة
 
الصورة الرمزية مريم الأشقر
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
رقم العضوية: 194
الدولة: دوحة الأمجاد والقايد حمد (الغالـيـ قطـر ــة)
المشاركات: 10,937
معدل تقييم المستوى: 21
مريم الأشقر جديد
مشاركة: اليوم العالمي لمكافحة المخدرات

فعاليات العوين في احتفال اليوم العالمي لمكافحة المخدرات



في الفترة من : 24 – 28/6/2010



1



الخميس : 24/6/2010



5.00 – 6.15 عصراً



( ساعة مع الأطفال )


1) المذيع / محمد اللنجاوي
2) الفنان فهد الكبيسي
3) د.مأمون مبيض
مدير إدارة الدراسات والبحوث




2



الجمعة : 25/6/2010




5.00 – 6.15 عصراً



( ساعة مع الأطفال )


1) المذيع / محمد اللنجاوي
2) د.أسامة الجيلي
رئيس قسم الخدمة النفسية




3



السبت : 26/6/2010




5.00 – 6.15 عصراً



من بعد صلاة المغرب – 7.30 مساءً



( ساعة مع الأطفال )



( ساعة مع العوين )


1) المذيع / محمد اللنجاوي
2) الرياضي / سلطان المناعي – بطل الدراجات النارية
3) د.مأمون مبيض
مدير إدارة الدراسات والبحوث
1) د.مأمون مبيض
مدير إدارة الدراسات والبحوث
2) د.أسامه الجيلي
رئيس قسم الخدمة النفسية




4



الأحد : 27/6/2010




من بعد صلاة المغرب – 7.30 مساءً



( حوار مع مدمن الأمس ، متعافي اليوم )


سلطان العتيبي – معالج نفسي -



مدينة الدوحة ، منطقة مريخ ، شارع الفروسية - هاتف : 4593444 - خط الاستشارات : 6933999 - فاكس : 4806203 - ص.ب: 29292 الدوحة – قطر - البريد الإلكتروني : info@src-qa.org
التوقيع
(( جعل مثواك جنة النعيم ياأختي الوحيدة وحبيبة قلبي والله أنتي وأمي وبس اللي في القلب ..
وشوقي لكما وحزني عليكما سيطول يالغاليات ))
مريم الأشقر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-28-2010, 03:29 AM   #3
نائبة المشرف العام - ناشطة في مجال الإعاقة
 
الصورة الرمزية مريم الأشقر
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
رقم العضوية: 194
الدولة: دوحة الأمجاد والقايد حمد (الغالـيـ قطـر ــة)
المشاركات: 10,937
معدل تقييم المستوى: 21
مريم الأشقر جديد
مشاركة: اليوم العالمي لمكافحة المخدرات

انطلاق الإستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات

الإستراتيجية تحقق أهداف رؤية قطر الوطنية 2030
مشروع لإنشاء مصحة لعلاج مدمني المخدرات وإعادة تأهيلهم
المخدرات لم تصل إلى حد الظاهرة في المجتمع القطري
مطلوب التعاون مع الأجهزة الأمنية لتحقيق الوقاية من المخدرات
نسعى لتعزيز التعاون مع أجهزة مكافحة المخدرات داخلياً وخارجياً
التشريعات القطرية تتضمن عقوبات رادعة لمواجهة كافة الجرائم
لدينا جاهزية تامة لتحمل مسؤولية أمن المجتمع واستقراره






الدوحة-الراية

أعلن سعادة الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني وزير الدولة للشؤون الداخلية عن بدء العمل بالإستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات لدولة قطر 2010- 2015، والتي تأتي في إطار جهود قطر الرامية لمواجهة آفة المخدرات ،وتطوير الخطط والبرامج التي من شأنها الحد من دخول المخدرات الى البلاد.


وقال سعادة وزير الدولة للشؤون الداخلية في حوار مع مجلة "الوقاية" - الصادرة عن اللجنة الدائمة لشؤون المخدرات والمسكرات- إن الاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات تتميز بتكامل عناصرها ووضوح أهدافها وبرامجها، ورؤيتها في تفعيل دور مؤسسات الدولة المختلفة في التنسيق مع اللجنة الدائمة لشؤون المخدرات والمسكرات من أجل حماية أفراد المجتمع، وبخاصة فئة الشباب فهم عماد نهضة الوطن وثروته المتجددة من مخاطر المخدرات وتأثيراتها على الفرد والمجتمع.. وفيما يلي تفاصيل الحوار.

- كيف تقيمون واقع مشكلة المخدرات في المجتمع القطري؟

-- مشكلة المخدرات إحدى أبرز المشكلات التي تعاني منها معظم دول العالم، وتبذل الدول جهودا مضنية في سبيل الحفاظ على أمنها وأمن أفرادها وحمايتهم من كافة المخاطر ومنها المخدرات.
وتبذل كافة الأجهزة المعنية بدولتنا الرشيدة جهودا مقدره من أجل الحد من انتشار المخدرات، ويقوم رجال مكافحة المخدرات وغيرهم من الجهات المعنية في الدولة بدورهم الإيجابي في هذا الصدد، فضلا عن الجهود الوقائية والتوعوية التي تبذلها اللجنة الدائمة لشؤون المخدرات والمسكرات عبر آليات متعددة وبرامج متنوعة على مدار السنوات الماضية، والتي أثمرت نجاحا في الحد من انتشار المخدرات بين أفراد المجتمع.

- ماذا يمثل بدء العمل بالإستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات؟

- - لم تأت الإستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات من فراغ بل جاءت تتويجا لجهود سابقة دأبت على القيام بها اللجنة الدائمة لشؤون المخدرات والمسكرات منذ عام 1999، لتتعامل مع مشكلة المخدرات تبعا لتطور المجتمع في المجالات الاقتصادية والسكانية والثقافية وشتى أنماط الحياة الأخرى، مما أدى لتغير الأساليب والطرق والوسائل التي توظف علميا ومنهجيا للتعامل مع خطورة تلك المشكلة، لذلك فان الإستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات لدولة قطر تمثل انطلاقة جديدة بما تحتويه من أهداف وخطط استوعبت أبعاد مشكلة المخدرات وأخطارها المتعددة على الفرد والمجتمع.

- ما هي أبرز المضامين التي تقوم عليها الإستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات؟

- - الإستراتيجية متكاملة الجوانب في مكافحة المخدرات فقد استفادت من المبادئ والمفاهيم التي تضمنتها الاستراتيجيات العربية والدولية إلا إنها تتميز بتكامل عناصرها ووضوح أهدافها ومرونة خطتها وبرامجها، بالإضافة إلى رؤيتها المتمثلة في تفعيل دور كل مؤسسات الدولة والهيئات الأهلية والشبابية في تحمل مسؤوليتها في تكامل وتنسيق مع اللجنة الدائمة لشؤون المخدرات والمسكرات من أجل تحقيق أهداف حماية الأسرة والمجتمع.

كما أن الإستراتيجية جاءت متماشية مع رؤية قطر الوطنية 2030 فالركائز الأربعة التي اشتملت عليها الرؤية تستهدف في تكاملها خلق مجتمع قادر على مواجهة التحديات في حاضره ومستقبله، وتأتي ظاهرة المخدرات كتحدٍ سلبي يضعف قدرة الفرد على المشاركة الفعالة لتحقيق تلك الغايات، لذا فان الإستراتيجية ستعمل على مواجهة تلك المشكلة بشكل علمي مبرمج مما يسهم مساهمة فعالة في تحقيق أهداف وغايات رؤية قطر الوطنية .

ـ في ظل تطور عالم الجريمة هل تعتقدون أن التشريعات القطرية بحاجة إلى تعديل وخاصة فيما يتعلق بمكافحة المخدرات ؟

- - رغم تطور الجريمة وتنوع أساليبها إلا أنني أرى أن التشريعات القطرية حاليا تتضمن الكثير من المواد القانونية الرادعة لمواجهة كافة الجرائم، فعلى سبيل المثال لا الحصر، نجد قانون مكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية رقم 9 لسنة 1987 وتعديلاته، قد تضمن نصوصا ومواد تتعلق بتغليظ العقوبة على تجارة المخدرات، بالإعدام أو الحبس المؤبد وبغرامات مالية، لكل من استورد بقصد الاتجار أو صدر مواد مخدرة أو مؤثرات عقلية خطرة لذلك يمكن القول إن القانون الحالي قادر على مواجهة المخدرات ويمكن تعديل هذا القانون وغيره من التشريعات إذا اقتضت الحاجة وفق الإجراءات المتبعة في هذا الشأن.

- في إطار الجهود الدولية لمكافحة المخدرات.. نريد أن نتعرف على جهود قطر في مجال التعاون الدولي؟

-- قطر كعادتها دائما تشارك المجتمع الدولي في كل ما يحقق الأمن الاجتماعى للإنسان،وفى سبيل ذلك لدينا فى وزارة الداخلية تنسيق وتعاون مشترك مع معظم دول العالم في سبيل تحقيق تلك الغاية،وهنالك العديد من الاتفاقيات والمعاهدات العربية والدولية المتعلقة بهذا الموضوع والتى تمت المصادقة عليها، ومنها على سبيل المثال لا الحصر:
- اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الاتجار غير المشروع في المخدرات والمؤثرات العقلية لسنة 1988

- والإستراتيجية العربية لمكافحة الاستعمال غير المشروع للمخدرات والمؤثرات العقلية.

- فئة الشباب هي الفئة المستهدفة من قبل مروجي المخدرات فكيف ندعم جهود المكافحة من أجل حمايتهم ؟

-- تؤكد نتائج البحوث والدراسات التي أجريت على مشكلة المخدرات في المجتمع أن حالات التعاطي التي يتعرض لها الشباب متفاوتة، وهناك تضافر لكافة الجهود الحكومية والمؤسسات الأهلية والهيئات المجتمعية للعمل المنهجي لنشر الوعي بمخاطر تعاطي المخدرات والمؤثرات العقلية الخطرة وذلك من خلال تفعيل أهداف وبرامج وخطط الإستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات.

ـ كيف تنظرون إلى مدمني المخدرات؟.. وما المساعدات التى يمكن ان تقدمها الوزارة لهم؟

-- مدمن المخدرات أو متعاطي المخدرات، إنسان عادي قد يكون متفوقا في مجال عمله لكن لظروف ما وقع في براثن هذه الآفة التي تدمره وتدمر أسرته، وبالتالي فان المجتمع وأجهزته المختلفة يقع عليها واجب أخلاقي ومجتمعي في إصلاح شأن هذا المتعاطي، والأخذ بيده ومساعدته على التعافي مما أصابه ويكون حاله حال المريض الذي يصاب بأي مرض من الأمراض ويحتاج إلى الرعاية الصحية المناسبة التي تضمن له العودة إلى الحياة بشكلها الطبيعي ، وقد اهتمت الدولة كثيرا بهذا الجانب من خلال الإستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات التي تضمنت خططا واضحة في التعامل مع متعاطي المخدرات بما يضمن تقديم العلاج المناسب له ليس هذا فقط بل إن التشريعات القطرية أتاحت الفرصة للمتعاطي لكي يساعد نفسه لينجو من خطر المخدرات، حيث نصت المادة 38 من قانون مكافحة المخدرات على أن لا تقام الدعوى الجنائية على متعاطي المواد المخدرة أو المؤثرات العقلية الخطرة اذا تقدم من تلقاء نفسه للعلاج.

ومن الناحية الأخرى نعمل مع الجهات المعنية فى الدولة على استكمال مشروع انشاء مصحة لمدمني المخدرات لمعالجتهم من هذه الآفة، حتى يعودوا أفرادا صالحين يعملون لخدمة وطنهم وأسرهم.

ـ ما هي التحديات والعقبات التي تواجه الأجهزة الأمنية في مكافحة المخدرات؟

-- لا يوجد عمل أمني بدون تحديات، لأن الأجهزة الأمنية تسعى دائما للحفاظ على أمن المجتمع واستقراره وحماية أفراده من المخاطر التى يمكن ان يتعرضوا لها، ولدينا جاهزية تامة لتحمل تلك المسؤولية، فاعددنا الخطط والبرامج، فضلا عن التدريب المستمر وتوظيف أحدث الوسائل التقنية المتطورة التي تساعدنا على أداء واجبنا الأمني، والتى نسعى من خلالها لمواجهة المخدرات (تجارة، ترويجا، تعاطيا).

- تشارك قطر دول العالم الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة المخدرات.. فما هي دلالات هذا الاحتفال ؟

-- وزارة الداخلية تحتفل بهذه المناسبة لإيماننا بخطورة مشكلة المخدرات، وتضامنا مع الجهود الدولية للحد من انتشارها وتجارتها وترويجها، حيث نؤكد دعمنا المستمر لكافة الجهود للتصدي لها من خلال العمل بمبادئ وأحكام الاتفاقيات المعنية بمكافحة المخدرات والحضور والمشاركة المتميزة في المؤتمرات والاجتماعات ذات الصلة خليجياً وعربيا وإقليميا ودوليا.

ونسعى أيضا من خلال الاحتفال بهذه المناسبة إلى إبراز الدور الكبير والجهود التي تقوم بها الأجهزة المعنية بمكافحة المخدرات بالدولة، وتعزيز وتطوير تلك الجهود المبذولة لتحقيق أكبر قدر ممكن من التعاون بين الجهات، وتوعية أفراد المجتمع بخطورتها على مقومات الحياة الإنسانية الكريمة وما يسببه استعمالها والاتجار بها من أضرار جسيمة على الفرد والأسرة والمجتمع صحياً واجتماعيا واقتصاديا.

كما يعد هذا الاحتفال مناسبة مهمة للتوعية بأضرار المخدرات ومخاطرها الفادحة التي تسببها والعمل على تعزيز جبهة التصدي لهذه الآفة، كما يعتبر ركيزة أساسية تنطلق منها فعاليات كثيرة على مدار العام تعمل على تعميق الوعي الأمني بهدف تطويق المشكلة، وإبعاد أخطارها وويلاتها عن المجتمع.

وفى الختام أود التأكيد على ان دولة قطر آمنة ولله الحمد من ظاهرة المخدرات، ونعمل بخطى حثيثة ومتواصلة،وفى تعاون تام مع كافة الجهات المعنية فى الدولة، من أجل تنفيذ الإستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات فى البلاد.

وندعو كافة المواطنين والوافدين للتعاون مع الأجهزة المعنية والمساهمة بصورة ايجابية في إنجاح تلك الجهود الرامية لحماية المجتمع ووقايته من المخدرات.


التوقيع
(( جعل مثواك جنة النعيم ياأختي الوحيدة وحبيبة قلبي والله أنتي وأمي وبس اللي في القلب ..
وشوقي لكما وحزني عليكما سيطول يالغاليات ))

التعديل الأخير تم بواسطة مريم الأشقر ; 06-28-2010 الساعة 03:33 AM.
مريم الأشقر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-28-2010, 03:30 AM   #4
نائبة المشرف العام - ناشطة في مجال الإعاقة
 
الصورة الرمزية مريم الأشقر
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
رقم العضوية: 194
الدولة: دوحة الأمجاد والقايد حمد (الغالـيـ قطـر ــة)
المشاركات: 10,937
معدل تقييم المستوى: 21
مريم الأشقر جديد
مشاركة: اليوم العالمي لمكافحة المخدرات

فهد الكبيسي يكافح المخدرات بالغناء

بابا لنجا أشعل حماس الأطفال بفقراته الهادفة
راشد النعيمي : العوين يكرس مفاهيم الوقاية ويعزز لغة الحوار
د. إلهام بدر : الأطفال تفاعلوا مع الفقرات وأهداف المركز
الكبيسي : مشاركتي واجب اجتماعي ولم أبحث عن الأضواء
بابا لنجا : غياب الرقابة الأسرية وراء إدمان الشباب للمخدرات
د. مأمون : توصيل الرسالة التوعوية للأطفال أهم التحديات

كتبت - منال عباس


استطاع مركز التأهيل الاجتماعي (العوين ) من خلال فعالياته بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة المخدرات التي نظمها بمجمع فيلاجيو، أن يوحد الرسالة والتوجه نحو العمل التضامني الجاد لمكافحة المخدرات، وقد كانت هذه الرسالة الاعمق تأثيراً لأن الوسيلة كانت الأطفال، الذين تفاعلوا بفئاتهم المختلفة مع قفشات بابا لنجأ فأبدوا بإجابات أذهلت الحضور وعياً وحماساً ونضجاً كبيراً، فهؤلاء هم أطفال اليوم كشركاء أساسيين في بث الوعي المجتمعي، وقد حرص العوين على أن يطرح طرحاً جديداً بتبني برنامج تفاعلي شارك فيه الفنان القطري فهد الكبيسي الذي صدح بصوته الجميل منشداً اغنية "أنا إنسان" التي تعبر بكلماتها عن احترام الانسانية وأهمية المحافظة على النفس البشرية التي كرمها الله تعالي، وقد ردد الحضور (أنا إنسان بلا حرمان.. أنا حافظ دساتيري) وتواصلت الكلمات المعبرة عن الإنسانية والمشددة على ضرورة التعامل مع الإنسان بغض النظر عن الاختلافات، وعزا الكبيسي خوضه هذا النوع من الغناء الاجتماعي الإنساني، برغبته في تقديم رسالة هادفة، يعكس من خلالها هموم الناس، ومشاعرهم.


كما وأضفت مشاركة المذيع محمد اللنجاوي الشهير بـ"بابا لنجا" مزيدا من التفاعل على فعاليات مركز العوين من خلال أسلوبه المميز في التفاعل مع الاطفال الذين حضر البعض منهم للقاء "بابا لنجا" المعروف بخفة ظله وقدرته على إدخال البهجة والسرور على الاطفال، حيث قدم بفقرته المعلومة العلمية، فضلاً عن الرسائل التثقيفية بأسلوب مبسط ومحبب للأطفال الذين شاركوا بالفعالية.


وفي تصريحات صحفية أكد السيد راشد النعيمي-المدير العام بالوكالة- أنَّ مركز التأهيل الاجتماعي قد حرص على مشاركة الدولة بهذا النوع من الاحتفال الذي يعد في صميم عمل "العوين" في تكريس فكرة الوقاية خير من قنطار علاج، من خلال الفعاليات التي تم تبنيها من قبل المركز والتي تحاكي الاطفال بهدف التوعية المبكرة بخطر استخدام المواد المخدرة والأضرار الصحية الناجمة عن ذلك من خلال اللعب والمسابقات، وتحفيزهم على مناقشة مواضيع وقائية بأسلوب الحوار المفتوح.


وأشار السيد النعيمي إلى أنه تم تخصيص ندوات موجهة لمختلف الفئات العمرية من زوار المجمع لتكريس دور الرياضة في مكافحة الإدمان في المجتمع، كما حرص "العوين" على تهيئة حوار مفتوح لتجارب مدمنين متعافين ستتم استعراض تجاربهم في أمسية الليلة.


وثمن النعيمي مساهمة البنك الدولي الإسلامي في توفير الهدايا للاطفال، واتحاد السيارات والدراجات النارية، ومركز قطر للعمل التطوعي في دعم وتنفيذ قعالياته بهدف تفعيل الشراكة المجتمعية للخروج بنتائج إيجابية تقف بصورة واقعية نحو المسؤولية الجماعية باعتبار أنَّ المخدر يؤثر على الفرد في المجتمع صحيا وأخلاقياً.


ومن جانبه أكد الفنان القطري فهد الكبيسي وبحماسة الغيور على وطنه ومجتمعه ضرورة المشاركة بهذه الفعاليات، باعتبارها واجبا وطنيا ليس فقط على الفنان بل على كل شخص قادر أن يؤثر في المجتمع لبث رسالة هادفة وسامية، ولكن قد تتضاعف المسؤولية على الفنان على اعتباره من أكثر الشخصيات العامة تأثيراً على المجتمع، مشدداً أنَّ رسالة الفنان يجب أن لاتكون تجارية بحتة بل على الفنان مسؤولية ودور أمام وطنه ومجتمعه بل وأمام أمته في أن تكون لديه بصمات لمحاربة الظواهر السلبية في مجتمعه والآفات كآفة المخدرات والمسكرات التي تنتشر غالباً بين الأوساط الشبابية.


وحول الانتقادات التي قد يلقاها الفنان واتهامه بأنه يبحث عن الـ"show"، أوضح أنَّ إذا كانت مشاركاتي بغرض الـ "show" فيا مرحبا به، ولكن لابد أن أؤكد هنا أنَّ الفنان جزء من مجتمعه ولابد أن يساند في مثل هذه التظاهرات التي تخدم الإنسان والإنسانية، متسائلاً وكيف للفنان أن يتخاذل عن هموم وطنه ومجتمعه؟!، مؤكداً أنه لن يتخاذل أبدا عن المشاركة في هذه الفعاليات ذات الأثر الإيجابي على المجتمع القطري، ولن يتوانى في ان يدخل البهجة والفرح من خلال الاغاني التي تحمل رسالة حقة وترفع لواء التغيير.


وأبدى المذيع محمد اللنجاوي المحبب لدى اطفال قطر سعادته للمشاركة بفعاليات مركز العوين للتثقيف والتوعية بمخاطر المخدرات والمسكرات، ساعياً لإيصال رسالة من خلال تفاعله مع الأطفال تقضي بضرورة استثمار وقت الفراغ بما يفيد كالرياضة، والرسم، والقراءة، مؤكداً انَّ انتشار المخدرات بات واسعا بين الأوساط الشبابية دون غيرها بسبب الرفاه المادي مع غياب دور الأسرة في السؤال ومراقبة أبنائها، وخلق نوع من الحوار بين أفراد الأسرة جمعاء، حيث أصبحت الأسرة مفككة الأمر الذي انعكس سلباً على الشباب ودفع بالكثيرين منهم لتعاطي المخدرات والمسكرات.


ولفت اللنجاوي إلى أنَّ المخدرات لم تعد مقتصرة على الاوساط الشبابية من الذكور بل هناك فتيات انجرفن وراء المخدرات، ما يستدعي تكثيف الجهود في المدارس والجامعات للحديث عن خطر هذه الآفة.


وقال الدكتور مأمون مبيض- استشاري الطب النفسي مدير البحوث والدراسات في العوين- إنَّ التحدي الأكبر لمركز العوين هو آلية نقل رسالة المركز للاطفال بصورة مبسطة، فكان لابد من التركيز على حسن الخطاب لإيصال رسالة العوين، إلى جانب الحديث عن قضية من القضايا المسكوت عنها، أو يتم تجاهلها على اعتبارها ليست موجودة بالمجتمع.


ولفت الدكتور مبيض إلى أهمية البرنامج الذي تبناه مركز العوين المليء بالمحاضرات والندوات التوعوية، ومن بينها محاضرة سيقدمها الدكتور مبيض بعنوان "التكيف الحسن مع ضغوطات الحياة" ستتحدث عن الطرق الصحيحة للتعاطي مع ضغوطات الحياة، والتي تتجسد بتلاوة القرآن الكريم، المشي، أو ممارسة أي نوع من أنواع الرياضات، الرسم، الاستماع إلى الموسيقى، وسيشير في محاضرته إلى أنّ الإنسان الواعي هو الذي يدرك حجم الضغوطات عليه ويتعاطى معها بالطرق الآنفة الذكر.


وطالب الدكتور مبيض بتخصيص ربع ساعة يوميا في المدارس للحديث عن المخدرات وأثرها السلبي على الجسم، لأن توعية الطالب ستنعكس على الأسرة من خلال نقل الطالب ما تعلمه للمنزل.


وفي الختام أكدت الدكتورة إلهام بدر-مدير إدارة الإعلام التوعوي بمركز العوين- اهمية مشاركة مركز العوين في هذه الفعاليات، وحرص المركز على إشراك الأطفال بفعالياته لأنهم سيعطون النسق الجميل لفعاليات المركز، كما أنهم سينقلون كل ما تعلموه للبيت، ليوصل المركز رسالته من خلال الجيل الجديد الذي لا بد أن يدرك خطر المخدرات وأضرارها على جسم الإنسان، مشيرة إلى أنه وبمجرد أن يخرج الطفل مدركا لشعار اللجنة الدائمة لشؤون المخدرات والمسكرات "الرياضة تبيك متعافي" تكون رسالة العوين قد تحققت.


وأشارت الدكتورة إلهام بدر إلى اهمية مشاركة الفنان القطري فهد الكبيسي هي بحد ذاتها رسالة للمجتمع ككل، وتأكيد على روح التكاتف بين أبناء المجتمع الواحد أمام قضية مكافحة المخدرات، فضلا عن أن تواجد المذيع بابا لنجا كان له الأثر الطيب على الاطفال الذين حرصوا على المشاركة واستقاء المعلومة التي تؤكد رسالة المركز.


وأكدت الدكتورة إلهام بدر أنَّ جدول فعاليات المركز مليء بالمفاجآت خاصة في أمسية اليوم لاستعراض تجربة احد المتعافين الأمر الذي سيكون له الأثر على كل من سيحضر ويشارك في الفعاليات.




التوقيع
(( جعل مثواك جنة النعيم ياأختي الوحيدة وحبيبة قلبي والله أنتي وأمي وبس اللي في القلب ..
وشوقي لكما وحزني عليكما سيطول يالغاليات ))

التعديل الأخير تم بواسطة مريم الأشقر ; 06-28-2010 الساعة 03:32 AM.
مريم الأشقر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-28-2010, 03:30 AM   #5
نائبة المشرف العام - ناشطة في مجال الإعاقة
 
الصورة الرمزية مريم الأشقر
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
رقم العضوية: 194
الدولة: دوحة الأمجاد والقايد حمد (الغالـيـ قطـر ــة)
المشاركات: 10,937
معدل تقييم المستوى: 21
مريم الأشقر جديد
مشاركة: اليوم العالمي لمكافحة المخدرات

اعترافات مدمن في معرض مكافحة المخدرات اليوم

الدوحة - الراية


واصل المعرض الأمني الذي تقيمه اللجنة الدائمة لشؤون المخدرات والمسكرات بمجمع فيلاجيو بمناسبة (الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة المخدرات) تحت شعار (الرياضة تبيك متعافي) فعالياته حيث شهد توافد أعداد كبيرة من الجمهور لمشاهدة فعاليات الحفل الذي تضمن حفلا خاصا للأطفال تخلله مسابقات ثقافية توعوية عن مكافحة المخدرات وعن جهود اللجنة الدائمة في توعية الجمهور بمخاطرها حيث قدم المذيع محمد اللنجاوي العديد من الفقرات الترفيهية والثقافية التي نالت استحسان الأطفال المشاركين في المعرض وتم توزيع جوائز قيمة على المشاركين في المسابقات التي تهدف إلى نشر الوعي بين مختلف شرائح المجتمع.

كما شهد يوم الخميس محاضرة عن المخدرات آفة العصر لفضيلة الشيخ الداعية خالد الخليوي أشار فيها الى مشكلة المخدرات التي تعاني منها كل المجتمعات والتى زاد انتشارها بسبب قلة الوعي عند البعض ومحاولة التجربة والاستطلاع دون مراعاة لما تسببه هذه الآفة من أمراض مهلكة، وتطرق الى دور مؤسسات الدولة في حماية الشباب من الوقوع في المخدرات وذلك بالثقافة والقراءة، مؤكدا ضرورة تواصل كل قطاعات المجتمع وتكاتفها لخلق برامج توعوية متنامية تسعى لتطويق آفة المخدرات، وختم حديثه بالتأكيد على أن دولة قطر لا تهمل أي شريحة من المجتمع في التوعية وهي تترجم ما تصبو اليه في إيصال الرسالة التوعوية الهادفة للجميع حتى لا يقع أي منهم في دائرة المخدرات.

كما ألقى فضيلة الشيخ الداعية عادل المعاودة عضو البرلمان بمملكة البحرين مساء الجمعة الماضي محاضرة عن أضرار المخدرات وآثارها السلبية على الفرد والمجتمع وكيفية الوقاية منها، موضحا أن المخدرات تستهدف شبابنا الذين هم عماد نهضة أوطاننا وثرواته المتجددة، كما تناولت المحاضرة الإشارة إلى الأساليب والطرق التي يقوم من خلالها مروجو المخدرات باصطياد ضحاياهم والأمراض والمشكلات التي تلحق بمتعاطي المخدرات مثل تفكك الروابط الأسرية وتدني قدرة الانسان على العمل مما يؤدي إلى قلة الإنتاج بالإضافة إلى تزايد عجز الشباب عن مواجهة الواقع فتتفاقم المشكلات الاجتماعية ويتزايد عدد الحوادث والجرائم، كما تضمنت المحاضرة عرض صور توضح النهاية الحتمية لحياة مدمن المخدرات، وفي ختام محاضرته أكد السيد عادل المعاودة على ضرورة إيجاد جيل واع من الشباب يدرك خطورة المخدرات على الفرد والمجتمع ويساهم في محاربة هذه الآفة الخطيرة التي تهدد المجتمعات وسوف تتواصل فعاليات المعرض الأمني بمجمع فلاجيو حتى غد.

وتتضمن فعاليات اليوم حوارا مع مدمن متعافٍ حيث يلتقي الشيخ سلطان الدغيلبى (ابو زقم) مع اثنين من المتعافين ويختتم الحفل غدا بمحاضرة توعوية للشيخ الداعية موافي عزب من الساعة السابعة الى الساعة الثامنة مساء.

كما تقوم اللجنة خلال أيام الحفل ببث رسائل توعوية إذاعية وتلفزيونية بهذه المناسبة تدور حول التوعية بأضرار ومخاطر المخدرات والوقاية منها ووضع عبارات توعوية على اللوحات الإعلانية في عدد من التقاطعات والميادين والطرق والشوارع الرئيسية بالتعاون مع شركة قطر للخدمات الإعلانية، فضلا عن توزيع أقراص مدمجة تحتوي على فقرات توعية تلفزيونية عن الإدمان والمخدرات.


http://www.raya.com/site/topics/article.asp?cu_no=2&item_no=542797&version=1&templ ate_id=20&parent_id=19
التوقيع
(( جعل مثواك جنة النعيم ياأختي الوحيدة وحبيبة قلبي والله أنتي وأمي وبس اللي في القلب ..
وشوقي لكما وحزني عليكما سيطول يالغاليات ))
مريم الأشقر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-28-2010, 03:43 AM   #6
نائبة المشرف العام - ناشطة في مجال الإعاقة
 
الصورة الرمزية مريم الأشقر
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
رقم العضوية: 194
الدولة: دوحة الأمجاد والقايد حمد (الغالـيـ قطـر ــة)
المشاركات: 10,937
معدل تقييم المستوى: 21
مريم الأشقر جديد
مشاركة: اليوم العالمي لمكافحة المخدرات

أعلن بدء العمل بالاستراتيجية الوطنية.. عبدالله بن ناصر:التشريعات القطرية لمكافحة المخدرات رادعة







الدوحة - الشرق


أعلن سعادة الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني وزير الدولة للشئون الداخلية بدء العمل بالاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات لدولة قطر التي تمتد من عام 2010 الى عام 2015.. مشيرا الى ان هذه الاستراتيجية جاءت في إطار جهود دولة قطر الرامية لمواجهة آفة المخدرات وتطوير الخطط والبرامج التى من شأنها الحد من دخول المخدرات الى البلاد.


وقال سعادته ان الاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات تتميز بتكامل عناصرها ووضوح أهدافها وبرامجها ورؤيتها في تفعيل دور مؤسسات الدولة المختلفة، في التنسيق مع اللجنة الدائمة لشئون المخدرات والمسكرات من أجل حماية أفراد المجتمع، وبخاصة فئة الشباب فهم عماد نهضة الوطن وثروته المتجددة، من مخاطر المخدرات وتأثيراتها على الفرد والمجتمع.


وقال سعادته ان التشريعات القطرية حاليا تتضمن الكثير من المواد القانونية الرادعة لمواجهة كافة الجرائم، فعلى سبيل المثال لا الحصر نجد قانون مكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية رقم 9 لسنة 1987 وتعديلاته، قد تضمن نصوصا ومواد تتعلق بتغليظ العقوبة على تجارة المخدرات، بالإعدام أو الحبس المؤبد.


تفاصيل


أكد أن المخدرات لا تمثل ظاهرة في المجتمع القطري.. وزير الدولة للشؤون الداخلية: التشريعات القطرية تتضمن مواد رادعة لمواجهة كافة الجرائم


الاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات تشكل النسيج العام لتحقيق أهداف رؤية قطر الوطنية 2030


لدينا جاهزية تامة لتحمل مسؤولية أمن المجتمع واستقراره وحماية أفراده من المخاطر


إنشاء مصحة لعلاج مدمني المخدرات مرحلة مهمة للحد من التعاطي


ندعو كافة المواطنين والوافدين للتعاون مع الأجهزة لحماية المجتمع ووقايته من المخدرات


تنسيق وتعاون مشترك مع مختلف الجهات المعنية بمكافحة المخدرات داخليا وخارجيا


أعدته للنشر: فوزية علي


كشف سعادة الشيخ عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني وزير الدولة للشؤون الداخلية — عضو مجلس الوزراء عن بدء العمل بالاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات لدولة قطر 2010 — 2015، والتي جاءت في إطار جهود دولة قطر الرامية لمواجهة آفة المخدرات، وتطوير الخطط والبرامج التى من شأنها الحد من دخول المخدرات الى البلاد.


وأشار سعادة وزير الدولة للشؤون الداخلية الى أن الاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات تتميز بتكامل عناصرها ووضوح أهدافها وبرامجها، ورؤيتها في تفعيل دور مؤسسات الدولة المختلفة في التنسيق مع اللجنة الدائمة لشؤون المخدرات والمسكرات من أجل حماية أفراد المجتمع، وبخاصة فئة الشباب فهم عماد نهضة الوطن وثروته المتجددة من مخاطر المخدرات وتأثيراتها على الفرد والمجتمع.


وجاء ذلك خلال الحوار الذى أجرته مجلة الوقاية مع سعادة وزير الدولة للشؤون الداخلية.. وفي ما يلى نص الحوار.


* سعادة الوزير كيف تقيمون واقع مشكلة المخدرات في المجتمع القطري؟


- تعد مشكلة المخدرات أحد أبرز المشكلات التي تعاني منها معظم دول العالم، وتبذل الدول جهودا مضنية في سبيل الحفاظ على أمنها وأمن أفرادها وحمايتهم من كافة المخاطر ومنها المخدرات.


وتبذل كافة الأجهزة المعنية بدولتنا الرشيدة جهودا مقدره من أجل الحد من انتشار المخدرات، ويقوم رجال مكافحة المخدرات وغيرهم من الجهات المعنية في الدولة بدورهم الإيجابي في هذا الصدد، فضلا عن الجهود الوقائية والتوعوية التي تبذلها اللجنة الدائمة لشؤون المخدرات والمسكرات عبر آليات متعددة وبرامج متنوعة على مدار السنوات الماضية، والتي أثمرت نجاحا في الحد من انتشار المخدرات بين أفراد المجتمع.


* سعادتكم ماذا يمثل بدء العمل بالاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات؟


- الاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات لم تأت من فراغ بل جاءت تتويجا لجهود سابقة دأبت على القيام بها اللجنة الدائمة لشؤون المخدرات والمسكرات منذ عام 1999، لتتعامل مع مشكلة المخدرات تبعا لتطور المجتمع في المجالات الاقتصادية والسكانية والثقافية وشتى أنماط الحياة الأخرى، مما أدى لتغير الأساليب والطرق والوسائل التي توظف علميا ومنهجيا للتعامل مع خطورة تلك المشكلة، لذلك فان الاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات لدولة قطر تمثل انطلاقة جديدة بما تحتويه من أهداف وخطط استوعبت أبعاد مشكلة المخدرات وأخطارها المتعددة على الفرد والمجتمع.


* وما أبرز المضامين التي تقوم عليها الاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات؟


- الاستراتيجية بمعنى عام متكاملة الجوانب في مكافحة المخدرات فقد استفادت من المبادئ والمفاهيم التي تضمنتها الاستراتيجيات العربية والدولية إلا انها تتميز بتكامل عناصرها ووضوح أهدافها ومرونة خطتها وبرامجها، بالإضافة إلى رؤيتها المتمثلة في تفعيل دور كل مؤسسات الدولة والهيئات الأهلية والشبابية في تحمل مسؤوليتها في تكامل وتنسيق مع اللجنة الدائمة لشؤون المخدرات والمسكرات من أجل تحقيق أهداف حماية الأسرة والمجتمع.


كما أن الاستراتيجية جاءت متماشية مع رؤية قطر الوطنية (2030) فالركائز الأربع التي اشتملت عليها الرؤية تستهدف في تكاملها خلق مجتمع قادر على مواجهة التحديات في حاضره ومستقبله، وتأتي ظاهرة المخدرات كتحد سلبي يضعف قدرة الفرد على المشاركة الفعالة لتحقيق تلك الغايات، لذا فان الاستراتيجية ستعمل على مواجهة تلك المشكلة بشكل علمي مبرمج مما يسهم مساهمة فعالة في تحقيق أهداف وغايات رؤية قطر الوطنية.


* سعادة الوزير في ظل تطور عالم الجريمة هل تعتقدون أن التشريعات القطرية بحاجة إلى تعديل، خاصة في ما يتعلق بمكافحة المخدرات؟


- رغم تطور الجريمة وتنوع أساليبها فإنني أرى أن التشريعات القطرية حاليا تتضمن الكثير من المواد القانونية الرادعة لمواجهة كافة الجرائم، فعلى سبيل المثال لا الحصر، نجد قانون مكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية رقم 9 لسنة 1987 وتعديلاته، قد تضمن نصوصا ومواد تتعلق بتغليظ العقوبة على تجارة المخدرات، بالإعدام أو الحبس المؤبد وبغرامات مالية، لكل من استورد بقصد الاتجار أو صدر مواد مخدرة أو مؤثرات عقلية خطرة، لذلك يمكن القول ان القانون الحالي قادر على مواجهة المخدرات ويمكن تعديل هذا القانون وغيره من التشريعات إذا اقتضت الحاجة وفق الإجراءات المتبعة في هذا الشأن.


* في إطار الجهود الدولية لمكافحة المخدرات، نريد أن نتعرف على جهود دولة قطر في مجال التعاون الدولي؟


- إن دولة قطر كعادتها دائما تشارك المجتمع الدولي في كل ما يحقق الأمن الاجتماعى للإنسان، وفى سبيل ذلك لدينا فى وزارة الداخلية تنسيق وتعاون مشترك مع معظم دول العالم في سبيل تحقيق تلك الغاية، وهنالك العديد من الاتفاقيات والمعاهدات العربية والدولية المتعلقة بهذا الموضوع والتى تمت المصادقة عليها، ومنها على سبيل المثال لا الحصر:


— اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الاتجار غير المشروع في المخدرات والمؤثرات العقلية لسنة 1988.


— الاستراتيجية العربية لمكافحة الاستعمال غير المشروع للمخدرات والمؤثرات العقلية.


* سعادة الوزير فئة الشباب هي الفئة المستهدفة من قبل مروجي المخدرات فكيف ندعم جهود المكافحة من أجل حمايتهم؟


- الحمد لله تؤكد نتائج البحوث والدراسات التي أجريت على مشكلة المخدرات في المجتمع ان حالات التعاطي التي يتعرض لها الشباب متفاوتة، وهناك تضافر لكافة الجهود الحكومية والمؤسسات الأهلية والهيئات المجتمعية للعمل المنهجي لنشر الوعي بمخاطر تعاطي المخدرات والمؤثرات العقلية الخطرة، وذلك من خلال تفعيل أهداف وبرامج وخطط الاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات.


* سعادة الوزير كيف تنظرون إلى مدمن المخدرات.. وما المساعدات التى يمكن ان تقدمها الوزارة لمدمني المخدرات؟


- مدمن المخدرات أو متعاطي المخدرات، إنسان عادى قد يكون متفوقا في مجال عمله لكن لظروف ما وقع في براثن هذه الآفة التي تدمره وتدمر أسرته، وبالتالي فان المجتمع وأجهزته المختلفة يقع عليهم واجب أخلاقي ومجتمعي في إصلاح شأن هذا المتعاطي، والأخذ بيده ومساعدته على التعافي مما أصابه ويكون حاله حال المريض الذي يصاب بأي مرض من الأمراض ويحتاج إلى الرعاية الصحية المناسبة التي تضمن له العودة إلى الحياة بشكلها الطبيعي، وقد اهتمت الدولة كثيرا بهذا الجانب من خلال الاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات التي تضمنت خططا واضحة في التعامل مع متعاطي المخدرات بما يضمن تقديم العلاج المناسب له ليس هذا فقط، بل ان التشريعات القطرية أتاحت الفرصة للمتعاطي لكي يساعد نفسه لينجو من خطر المخدرات، حيث نصت المادة 38 من قانون مكافحة المخدرات على ألا تقام الدعوى الجنائية على متعاطي المواد المخدرة أو المؤثرات العقلية الخطرة اذا تقدم من تلقاء نفسه للعلاج.


ومن الناحية الأخرى نعمل مع الجهات المعنية فى الدولة على استكمال مشروع انشاء مصحة لمدمني المخدرات لمعالجتهم من هذه الآفة، حتى يعودوا أفرادا صالحين يعملون لخدمة وطنهم وأسرهم.


* سعادة الوزير... ما التحديات والعقبات التي تواجه الأجهزة الأمنية في إطار مكافحتها للمخدرات؟


- لا يوجد عمل أمنى بدون تحديات، لأن الأجهزة الأمنية تسعى دائما للحفاظ على أمن المجتمع واستقراره وحماية أفراده من المخاطر التى يمكن ان يتعرضوا لها، ولدينا بحمد الله وتوفيقه جاهزية تامة لتحمل تلك المسؤولية، فاعددنا الخطط والبرامج، فضلا عن التدريب المستمر وتوظيف أحدث الوسائل التقنية المتطورة التي تساعدنا على أداء واجبنا الأمني، والتى نسعى من خلالها لمواجهة المخدرات (تجارة، ترويج، تعاطي).


* تشارك دولة قطر دول العالم الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة المخدرات.. فما دلالات هذا الاحتفال؟


- وزارة الداخلية تحتفل بهذه المناسبة لإيماننا بخطورة مشكلة المخدرات، وتضامنا مع الجهود الدولية للحد من انتشارها وتجارتها وترويجها، حيث نؤكد دعمنا المستمر لكافة الجهود للتصدي لها من خلال العمل بمبادئ وأحكام الاتفاقيات المعنية بمكافحة المخدرات والحضور والمشاركة المتميزة في المؤتمرات والاجتماعات ذات الصلة خليجياً وعربيا وإقليميا ودوليا.


ونسعى أيضا من خلال الاحتفال بهذه المناسبة إلى إبراز الدور الكبير والجهود التي تقوم بها الأجهزة المعنية بمكافحة المخدرات بالدولة، وتعزيز وتطوير تلك الجهود المبذولة لتحقيق أكبر قدر ممكن من التعاون بين الجهات، وتوعية أفراد المجتمع بخطورتها على مقومات الحياة الإنسانية الكريمة وما يسببه استعمالها والاتجار بها من أضرار جسيمة على الفرد والأسرة والمجتمع صحياً واجتماعيا واقتصاديا.


كما يعد هذا الاحتفال مناسبة مهمة للتوعية بأضرار المخدرات ومخاطرها الفادحة التي تسببها والعمل على تعزيز جبهة التصدي لهذه الآفة، كما يعتبر ركيزة أساسية تنطلق منها فعاليات كثيرة على مدار العام تعمل على تعميق الوعي الأمني بهدف تطويق المشكلة، وإبعاد أخطارها وويلاتها عن المجتمع.


وفى الختام أود التأكيد على ان دولة قطر أمنة ولله الحمد من ظاهرة المخدرات... ونعمل بخطى حثيثة ومتواصلة، وفى تعاون تام مع كافة الجهات المعنية فى الدولة، من أجل تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات فى البلاد.


وندعو كافة المواطنين والوافدين للتعاون مع الأجهزة المعنية والمساهمة بصورة ايجابية في إنجاح تلك الجهود الرامية لحماية المجتمع ووقايته من المخدرات.



http://www.al-sharq.com/articles/more.php?id=200257
التوقيع
(( جعل مثواك جنة النعيم ياأختي الوحيدة وحبيبة قلبي والله أنتي وأمي وبس اللي في القلب ..
وشوقي لكما وحزني عليكما سيطول يالغاليات ))
مريم الأشقر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-28-2010, 03:49 AM   #7
نائبة المشرف العام - ناشطة في مجال الإعاقة
 
الصورة الرمزية مريم الأشقر
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
رقم العضوية: 194
الدولة: دوحة الأمجاد والقايد حمد (الغالـيـ قطـر ــة)
المشاركات: 10,937
معدل تقييم المستوى: 21
مريم الأشقر جديد
مشاركة: اليوم العالمي لمكافحة المخدرات

خلال برنامج تفاعلي ضم الفنان فهد الكبيسي والمذيع "بابا لنجة" بمجمع فيلاجيو.."العوين" يتكاتف ومؤسسات الدولة للتصدي لآفة المخدرات

شهادة متعافى تختتم برنامج "العوين" التوعوي مساء اليوم

النعيمي: المركز تبنى فعاليات بهدف التوعية المبكرة بخطر استخدام المواد المخدرة

فهد الكبيسي: الفنان عليه أن يحمل لواء التغيير وألا يتخاذل عن هموم وطنه

هديل صابر

يشارك مركز التأهيل الاجتماعي "العوين" الدولة احتفالاتها باليوم العالمي لمكافحة المخدرات الذي يصادف الرابع والعشرين من يونيو من كل عام، وقد حرص المركز على الوجود ضمن المعرض التوعوي المقام في مجمع فيلاجيو من خلال عدد من المحاضرات والفعاليات الجاذبة للأطفال التي تستهدف إيصال رسالة المركز لكافة الأعمار، ولترسيخ شعار "الرياضة تبيك متعافى" الشعار الذي اختارته اللجنة الدائمة لشؤون المخدرات والمسكرات لاحتفالية هذا العام بغرض توعية أفراد المجتمع بأخطار المخدرات وأهمية التدابير الوقائية للتصدي لخطر الانجراف وراء المكَّيفات..

وفي هذا الإطار حرص العوين على أن يطرح طرحاً جديداً بتبنى برنامج تفاعلي شارك فيه الفنان القطري فهد الكبيسي الذي شدا بصوته اغنية "أنا إنسان" والتي اجتذبت جماهير المجمع الغفيرة، والتي أراد منها إرسال رسالة تؤكد أن الإنسان أغلى مخلوقات الأرض وكرمه الله بتذليل كافة ما على الأرض لخدمته..

كما أضفت مشاركة المذيع محمد اللنجاوي الشهير بـ"بابا لنجة" مزيدا من التفاعل على فعاليات مركز العوين من خلال أسلوبه المميز في التفاعل مع الاطفال الذين حضر البعض منهم للقاء "بابا لنجة" المعروف بخفة ظله وقدرته على إدخال البهجة والسرور على الاطفال، حيث قدم بفقرته المعلومة العلمية، فضلاً عن الرسائل التثقيفية بأسلوب مبسط ومحبب للأطفال الذين شاركوا بالفعالية.

درهم وقاية خير من قنطار علاج

وفي نفس السياق أوضح السيد راشد النعيمي — المدير العام بالوكالة — أنَّ مركز التأهيل الاجتماعي قد حرص كل الحرص على مشاركة الدولة بهذا النوع من الاحتفال الذي يعد في صميم عمل "العوين" في تكريس فكرة درهم وقاية خير من قنطار علاج، من خلال الفعاليات التي تم تبنيها من قبل المركز والتي تحاكي الاطفال بهدف التوعية المبكرة بخطر استخدام المواد المخدرة والأضرار الصحية الناجمة عن ذلك من خلال اللعب والمسابقات، وتحفيزهم على مناقشة مواضيع وقائية بأسلوب الحوار المفتوح..

ولفت السيد النعيمي إلى أنه تم تخصيص ندوات موجهة لمختلف الفئات العمرية من زوار المجمع لتكريس دور الرياضة في مكافحة الإدمان في المجتمع، كما حرص "العوين" على تهيئة حوار مفتوح لتجارب مدمنين متعافين ستتم استعراض تجاربهم في أمسية الليلة..

ونوه النعيمي خلال تصريحاته للصحافة المحلية بمساهمة البنك الدولي الإسلامي في توفير الهدايا للاطفال، واتحاد السيارات والدراجات النارية، ومركز قطر للعمل التطوعي في دعم وتنفيذ فعالياته بهدف تفعيل الشراكة المجتمعية للخروج بنتائج إيجابية تقف بصورة واقعية نحو المسؤولية الجماعية باعتبار أنَّ المخدر يؤثر على الفرد في المجتمع صحيا وأخلاقياً..

لواء التغيير

وكان لابد من تسليط الضوء على مشاركة الفنان القطري فهد الكبيسي الذي أكدَّ وبحماسة الغيور على وطنه ومجتمعه ضرورة المشاركة بهذه الفعاليات، بل تعتبر المشاركة واجبا ليس فقط على الفنان بل على كل شخص قادر على أن يؤثر في المجتمع ليس مستثنى منها أحد، ولكن قد تتضاعف المسؤولية على الفنان على اعتباره من أكثر الشخصيات العامة تأثيراً على المجتمع، مشدداً على أن رسالة الفنان يجب ألا تكون تجارية بحتة بل على الفنان مسؤولية ودور أمام وطنه ومجتمعه بل وأمام أمته في أن تكون لديه بصمات لمحاربة الظواهر السلبية في مجتمعه والآفات كآفة المخدرات والمسكرات التي تنتشر غالباً بين الأوساط الشبابية..

وفي سؤال لـ"الشرق" حول الانتقادات التي قد يلقاها الفنان واتهامه بأنه يبحث عن الـ"show"، أوضح أنه إذا كانت هذه المشاركات بالنسبة لي بغرض الـ "show" فيا مرحبا به، ولكن لابد أن أؤكد هنا ان الفنان جزء من مجتمعه ولابد أن يساند في مثل هذه التظاهرات التي تخدم الإنسان والإنسانية، متسائلاً وكيف للفنان أن يتخاذل عن هموم وطنه ومجتمعه؟!، مؤكداً أنه لن يتخاذل أبدا عن المشاركة في هذه الفعاليات ذات الأثر الإيجابي على المجتمع القطري، ولن يتوانى في ان يدخل البهجة والفرح من خلال الاغاني التي تحمل رسالة حقة وترفع لواء التغيير..

وفرة مادية

وأعرب المذيع محمد اللنجاوي المحبب لدى اطفال قطر عن سعادته وغبطته للمشاركة بفعاليات مركز العوين للتثقيف والتوعية بمخاطر المخدرات والمسكرات، ساعياً لإيصال رسالة من خلال تفاعله مع الأطفال تقضي بضرورة استثمار وقت الفراغ بما يفيد كالرياضة، والرسم، والقراءة، مؤكداً انَّ انتشار المخدرات بات واسعا بين الأوساط الشبابية دون غيرها بسبب الرفاه المادي مع غياب دور الأسرة في السؤال ومراقبة أبنائها، وخلق نوع من الحوار بين أفراد الأسرة جمعاء، حيث أصبحت الأسرة مفككة الأمر الذي انعكس سلباً على الشباب ودفع بالكثيرين منهم لتعاطي المخدرات والمسكرات.

وأضاف اللنجاوي أو بابا لنجة أن المخدرات لم تعد مقتصرة على الاوساط الشبابية من الذكور بل هناك فتيات انجرفن وراء المخدرات، مما يستدعي تكثيف الجهود في المدارس والجامعات للحديث عن خطر هذه الآفة التي باتت تنخر بالمجتمع القطري.

قضية مسكوت عنها

ومن جانبه وجد الدكتور مأمون مبيض — استشاري الطب النفسي مدير البحوث والدراسات في العوين — أنَّ التحدي الاكبر لمركز العوين هو آلية نقل رسالة المركز للاطفال بصورة مبسطة، فكان لابد من التركيز على حسن الخطاب لإيصال رسالة العوين، إلى جانب الحديث عن قضية من القضايا المسكوت عنها، أو يتم تجاهلها على اعتبارها ليست موجودة بالمجتمع..

ولفت الدكتور مبيض إلى أهمية البرنامج الذي تبناه مركز العوين المليء بالمحاضرات والندوات التوعوية، ومن بينها محاضرة سيقدمها الدكتور مبيض بعنوان "التكيف الحسن مع ضغوطات الحياة" ستتحدث عن الطرق الصحيحة للتعاطي مع ضغوطات الحياة، والتي تتجسد بتلاوة القرآن الكريم، المشي، أو ممارسة أي نوع من أنواع الرياضات، الرسم، الاستماع إلى الموسيقى، وسيشير في محاضرته إلى أنّ الإنسان الواعي هو الذي يدرك حجم الضغوطات عليه ويتعاطى معها بالطرق الآنفة الذكر.

وطالب الدكتور مبيض تخصيص ربع ساعة يوميا في المدارس للحديث عن المخدرات وأثرها السلبي على الجسم، لأن توعية الطالب ستنعكس على الأسرة من خلال نقل الطالب ما تعلمه للمنزل..

شهادة متعافى

وأكدت من جانبها الدكتورة إلهام بدر — مدير إدارة الإعلام التوعوي بمركز العوين — اهمية مشاركة مركز العوين في هذه الفعاليات، كما حرص المركز على إشراك الأطفال بفعالياته لأنهم سيعطون النسق الجميل لفعاليات المركز، كما أنهم سينقلون كل ما تعلموه للبيت، ليوصل المركز رسالته من خلال الجيل الجديد الذي لابد أن يدرك خطر المخدرات وأضرارها على جسم الإنسان، مشيرة إلى أنه وبمجرد أن يخرج الطفل مدركا لشعار اللجنة الدائمة لشؤون المخدرات والمسكرات "الرياضة تبيك متعافى" تكون رسالة العوين قد تحققت..

ولفتت الدكتورة إلهام بدر إلى اهمية مشاركة الفنان القطري فهد الكبيسي فهي بحد ذاتها رسالة للمجتمع ككل، وتأكيد على روح التكاتف بين أبناء المجتمع الواحد أمام قضية مكافحة المخدرات، فضلاً عن أن وجود المذيع بابا لنجة كان له الأثر الطيب على الاطفال الذين حرصوا على المشاركة واستقاء المعلومة التي تؤكد رسالة المركز.

وأكدت الدكتورة إلهام بدر أنَّ جدول فعاليات المركز مليء بالمفاجآت خاصة في أمسية اليوم لاستعراض تجربة احد المتعافين الأمر الذي سيكون له الأثر على كل من سيحضر ويشارك في الفعاليات..


http://www.al-sharq.com/articles/more.php?id=200261
التوقيع
(( جعل مثواك جنة النعيم ياأختي الوحيدة وحبيبة قلبي والله أنتي وأمي وبس اللي في القلب ..
وشوقي لكما وحزني عليكما سيطول يالغاليات ))
مريم الأشقر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-28-2010, 03:49 AM   #8
نائبة المشرف العام - ناشطة في مجال الإعاقة
 
الصورة الرمزية مريم الأشقر
 
تاريخ التسجيل: Nov 2003
رقم العضوية: 194
الدولة: دوحة الأمجاد والقايد حمد (الغالـيـ قطـر ــة)
المشاركات: 10,937
معدل تقييم المستوى: 21
مريم الأشقر جديد
مشاركة: اليوم العالمي لمكافحة المخدرات

تقيمه اللجنة الدائمة بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي.. محاضرات توعوية بخطورة المخدرات بالمعرض الأمني بفلاجيو


المعاودة :52 % من متعاطي المخدرات تعلموها في الخارج وجلبوها لبلدانهم

على الآباء والأمهات ملء فراغ أبنائهم النفسي ليحفظوهم من أصدقاء السوء

العلاقات الأسرية السوية حماية لها من الانهيار والتفكك

فوزية علي

واصل المعرض الأمني الذي تقيمه اللجنة الدائمة لشؤون المخدرات والمسكرات بمجمع فيلاجيو بمناسبة (الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة المخدرات) تحت شعار (الرياضة تبيك متعافي) فعالياته حيث شهد مساء يومي الخميس والجمعة توافد اعداد كبيرة من الجمهور لمشاهدة فعاليات الحفل الذي تضمن حفلا خاصا للأطفال تخللته مسابقات ثقافية توعوية عن مكافحة المخدرات وعن جهود اللجنة الدائمة في توعية الجمهور بمخاطرها، حيث قدم المذيع محمد اللنجاوي العديد من الفقرات الترفيهية والثقافية التي نالت استحسان الأطفال المشاركين في المعرض وتم توزيع جوائز قيمة على المشاركين في المسابقات التي تهدف إلى نشر الوعي بين مختلف شرائح المجتمع.

كما شهد يوم الخميس محاضرة عن "المخدرات آفة العصر" لفضيلة الشيخ الداعية خالد الخليوى أشار فيها الى مشكلة المخدرات التي تعاني منها كافة المجتمعات التي زاد انتشارها بسبب قلة الوعي عند البعض ومحاولة التجربة والاستطلاع دون مراعاة لما تسببه هذه الآفة من أمراض مهلكة، وتطرق الى دور مؤسسات الدولة في حماية الشباب من الوقوع في المخدرات، وذلك بالثقافة والقراءة، مؤكدا ضرورة تواصل كافة قطاعات المجتمع وتكاتفها لخلق برامج توعوية متنامية تسعى لتطويق آفة المخدرات، وختم حديثه بالتأكيد على أن دولة قطر لا تهمل أية شريحة من المجتمع في التوعية وهي تترجم ما تصبو اليه في إيصال الرسالة التوعوية الهادفة للجميع حتى لا يقع أي منهم في دائرة المخدرات.

وفي إطار الأنشطة التي نظمتها مؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله للخدمات الإنسانية "راف" دعا فضيلة الشيخ عادل بن عبدالرحمن المعاودة عضو المجلس النيابي بمملكة البحرين والداعية المعروف، جموع الآباء والأمهات إلى توثيق العلاقة بينهم وبين الأبناء والبنات من أجل ملء الجانب الروحي والنفسي لدى أبنائهم، فيجب على الأب وعلى الأم التقرب من الأبناء ومعرفة أخبارهم وبحث الحل لمشاكلهم ومساعدتهم في اختيار أصدقائهم حماية لهم من اللجوء إلى أصدقاء السوء الذين هم السبب الرئيسي في انجراف الكثير من الأبناء، وكذلك البنات لهذا الداء العضال، فعلى كل رب أسرة أن يقوم بدوره ولا يترك هذا الدور المهم لغيره، سواء من خادمة أو ما إلى ذلك بل ليباشر هو الأمر بنفسه ليحفظ أسرته من خطر الانهيار والتفكك وليزدها قوة وتماسكا.

وقال الشيخ المعاودة إن 52 % من المتعاطين للمخدرات تعلموها في الخارج بعد سفرة بصحبة أصدقاء سوء جروا عليهم ويلات هذا الداء ومن ثم كانوا هم سفراء سوء لبلدانهم فجلبوا هذا الداء إليه ليوفروا لأنفسهم الحصول عليه وليوقعوا غيرهم فيه (ودوا لو تكفرون كما كفروا فتكونون سواء) أي يود أصحاب الشر أن كل الناس ابتلوا بهذا الشر ووقعوا فيه فلا يلومهم أحد ولا يكونون حينئذ ليسوا كغيرهم بل الكل في الشر سواء.

وأضاف أن الإحصائية السابقة أجريت على عدد كبير ممن ابتلوا بهذا الداء على مستوى دول الخليج وكانت هذه النسبة الكبيرة لذلك أدعو أبناء الأمة إلى الاستيقاظ من هذا الرقاد ومعرفة أين يكمن العدو وبماذا يتربص بهم وماذا يريد لهم ومنهم يريد أن يشغلهم بسفاسف الأمور لكي يكون همهم الأدنى منها ولا تعلو هممهم في نهضة أمتهم وبلدانهم، لذا فليحذر كل مسافر من الوقوع في ما حرم الله وليعلم أن الله مجازيه على فعله وما يقوم به

وسوف تتواصل فعاليات المعرض الأمني بمجمع فلاجيو حتى يوم غد الاثنين وتتضمن فعاليات اليوم الأحد حوارا مع مدمن متعافي، حيث يلتقي الشيخ سلطان الدغيلبي (ابو زقم) مع اثنين من المتعافين ويختتم الحفل يوم الاثنين بمحاضرة توعوية للشيخ الداعية موافي عزب من الساعة السابعة الى الساعة الثامنة مساء.

كما تقوم اللجنة خلال أيام الحفل ببث رسائل توعوية إذاعية وتلفزيونية بهذه المناسبة تدور حول التوعية بأضرار ومخاطر المخدرات والوقاية منها ووضع عبارات توعوية على اللوحات الإعلانية في عدد من التقاطعات والميادين والطرق والشوارع الرئيسية بالتعاون مع شركة قطر للخدمات الإعلانية، فضلا عن توزيع أقراص مدمجة تحتوى على فقرات توعية تلفزيونية عن الإدمان والمخدرات.

http://www.al-sharq.com/articles/more.php?id=200259
التوقيع
(( جعل مثواك جنة النعيم ياأختي الوحيدة وحبيبة قلبي والله أنتي وأمي وبس اللي في القلب ..
وشوقي لكما وحزني عليكما سيطول يالغاليات ))
مريم الأشقر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-23-2010, 09:46 PM   #9
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
رقم العضوية: 17866
الدولة: الرياض
المشاركات: 4
معدل تقييم المستوى: 0
أحمد149 جديد
مشاركة: اليوم العالمي لمكافحة المخدرات

الاستاذة مريم
أريد بريدك للضرورة
بارك الله فيك

أحمد149 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قطر تدعم الجهود الدولية لمكافحة المخدرات مريم الأشقر حوار الأخصائيين الاجتماعيين في مجال الادمان 32 07-03-2009 02:51 AM
اجتماع خليجي لمكافحة المخدرات ومنع عبورها مريم الأشقر حوار الأخصائيين الاجتماعيين في مجال الادمان 15 04-12-2009 05:57 AM
قطر مقرا لمركز المعلومات الجنائية الخليجي لمكافحة المخدرات مريم الأشقر حوار الأخصائيين الاجتماعيين في مجال الادمان 3 11-08-2008 12:57 AM
الانتهاء من الاستراتيجية الوطنية لمكافحة المخدرات قريباً مريم الأشقر حوار الأخصائيين الاجتماعيين في مجال الادمان 0 01-24-2008 12:19 AM
مكتب الأمم المتحدة بالدوحة يحتفل باليوم العالمي لمكافحة المخدرات مريم الأشقر حوار الأخصائيين الاجتماعيين في مجال الادمان 0 06-27-2007 04:00 PM


الساعة الآن 12:45 PM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى مجلة العلوم الإجتماعية