المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : البـــتــراء


راية
05-31-2007, 01:16 PM
البتراء الأردنيه ،،

مدينة تاريخية عربية اردنية تقع جنوب البلاد 262 كم جنوب العاصمة عمان إلى الغرب من الطريق الرئيسي الذي يصل بين عمان و مدينة العقبة . تعتبر البتراء من أهم المواقع الاثرية في الأردن وفي الشرق الأوسط وهي عبارة عن مدينة كاملة منحوته في الصخر (ومن هنا جاء اسم بترا وتعني باللغه اليونانية الصخر)و البتراء تعرف أيضا بإسم المدينة الوردية نسبة إلى لون الصخور التي شكلت بناءها ، وهي مدينة أشبة ما تكون بالقلعة وقد بناها الأنباط في العام 400 قبل الميلاد و جعلوا منها عاصمة لهم.

تاريخ البتراء
كانت البتراء عاصمة لدولة الأنباط و أهم مدنهم، التي دامت ما بين 400 ق م وحتى 106 م، والتي امتدت حدودها من ساحل عسقلان في فلسطين غربا وحتى صحراء بلاد الشام شرقا.شكل موقه البتراء المتوسط بين حضارات بلاد ما بين النهرين وبلاد الشام والجزيرة العربية و مصر أهمية أقتصادية فقد أمسكت دولة الأنباط بزمام التجارة بين حضارات هذه المناطق وسكانها وكانت القوافل التجارية تصل إليها محملة التوابل والبهارات من جنوب الجزيرة العربية والحرير من غزة ودمشق والحناء من عسقلان والزجاجيات من صور وصيدا و الؤلؤ من الخليج العربي. نهاية دولة الأنباط كان على يد الرومان سنة 105 وأسموها المقاطعة العربية. وفي سنة 636 أصبحت البتراء خاضعة للحكم العربي وعاش من تبقى من سكانها على الزراعة لكن الزلزال الذي أصابها سنة 746/748 وزلازل أخرى أفرغتها من أهلها.

صورة ديفيد روبرتس للبتراء رسمت عام 1839مع بدىء رحلات المستشرقين للعالم العربي في القرن التاسع عشر تم أكتشاف البتراء عام 1812 م علي يدي المستشرق السويسري يوهان لودفيج بيركاردت ،و قد أحتوى كتابه المطبوع عام 1828 والمعروف باسم رحلات في سوريا والديار المقدسة على صور للبتراء .و من أهم الرسومات التي اشتهرت بها البتراء كانت هي الليثوغرافيا التي رسمها ديفيد روبرتس للبتراء ومنطقة وادي موسى أثناء زيارته عام 1839 والتي تجاوز عددها عشرين لوحة ليثوغرافية وقد طبع العديد منها مما أعطى البتراء شهره عالمية . ويوجد للبتراء العديد من اللوحات و الصور الأخرى التي تعود للقرن التاسع عشر مما يدل على مدى الأهتمام الذي أضفاه أعادة أكتشافها على أوربا في ذلك الوقت .من الأعمال المشهورة للبتراء لوحة فنية بالألوان المائية لمناظر البتراء للفنان شرانز حوالي 1840 و أول خارطة مخطوطة للبتراء باللغة الإنجليزية من رسم الرحالة لابودي حوالي عام 1830 و صور للبتراء تصوير فريت عام 1830 وفي عام زارها 1896 الويس موصل وكتب عنها كتاباً أسماه "Arabia Petraea" مما أكسب البتراء شهره على صعيد أكبر .


المواقع الأثرية داخل البتراء
هنالك عدة اماكن مثيرة في البتراء منها
السيق .
الخزنة .انها من اجمل المواقع على الاطلاق
الدير .
المدرج او المسرح .
قصر البنت .
المحكمة .
المعبد الكبير .

صفات البتراء

والبتراء محفورة في الصخر والمختبئة خلف حاجز منيع من الجبال المتراصة التي بالكاد يسهل اختراقها تحظى بسحر غامض. إن المرور بالسيق، وهو ممر طريق ضيق ذو جوانب شاهقة العلو التي بالكاد تسمح بمرور أشعة الشمس مما يضفي تباين دراماتيكي مع السحر القادم. وفجأة يفتح الشق على ميدان طبيعي يضم الخزنة الشهيرة للبتراء المنحوتة في الصخر والتي تتوهج تحت أشعة الشمس الذهبية . وهنالك العديد من الواجهات التي تغري الزائر طيلة مسيره في المدينة الأثرية، وكل معلم من المعالم يقود إلى معلم آخر بانطواء المسافات. إن الحجم الكلي للمدينة علاوة على تساوي الواجهات الجميلة المنحوتة يجعل الزائر مذهولا ويعطيه فكرة عن مستوى الإبداع والصناعة عند الأنباط الذين جعلوا من البتراء عاصمة لهم منذ أكثر من 2000 عام خلت. ومن عاصمتهم تلك استطاع الأنباط تأسيس شبكة محكمة من طرق القوافل التي كانت تحضر إليهم التوابل والبخور والتمر والذهب والفضة والأحجار الثمينة من الهند والجزيرة العربية للإتجار بها غربا . ونتيجة للثروة التي حصلوا عليها، قاموا بتزيين مدينتهم بالقصور والمعابد والأقواس. والعديد منها التي تم بناؤها قد اختفت إلا أن العديد أيضا تم نحته في الصخر كالخزنة والأضرحة والمذبح العالي ولا يزال قائما حتى هذا اليوم في حالة ممتازة وكاملة لدرجة تشعرك بأنك قد دخلت في آلة زمنية أعادتك إلى الوراء. إن البتراء مكان ساحر يأسرك ويثير حواسك. كما وأن حجمها الساحق وبنيتها الغنية وبيئتها المذهلة تخلق جميعها مشهدا يبدو من المستحيل وصفه . وحالما تنطلق من بوابة مدخل المدينة يبدو الوادي رحبا ومفتوحا. إن هذا القسم هو مدخل ضيق يعرف بباب السيق. وأول ما تمر به هو مجموعة الجن، وهي عبارة عن مجموعة من ثلاثة مكعبات صخرية تقف إلى اليمين من الممر . ولدى عبور المزيد خلال الشق يرى الزائر ضريح أوبيليسك المنحوت في المنحدر الصخرى. وفي لحظة يتحول الممر من عريض إلى فجوة مظلمة لا يتجاوز عرضها عدة أقدام. وفجأة وعلى بعد عدة خطوات تحصل على أول رؤية لأروع إنجاز للبتراء وهي الخزنة التي تبدو للعيان تحت أشعة الشمس الحارقة والمنحوتة في الصخر . وعند أعرض نقطة في خارج السيق، يوجد أخدود باتجاه الجنوب. ويأخذك الممر إلى أعلى نقطة في الموقع وهي الموقع النبطي الأثري لتقديم القرابين، المذبح المنحوت في الصخر. إن رؤية البتراء من ذلك العلو يعتبر أمرا جديرا بالاهتمام .وبعد المذبح يتجه الزائر إلى معبد الحديقة. وهنالك يوجد صفان من الأعمدة مصطفان أمام بقايا معبد. ولدى المسير أكثر يمر الزائر بشق جداري قبل الوصول إلى معبد الجنود الرومانيين والتريكلينيوم. ويوجد في البتراء العديد من المواقع المقدسة. فعلى القمة التي تذروها الرياح كان الأنباط يمجدون آلهتهم في ذلك المكان العالي المسمى بالمذبح. وفي المنطقة المعروفة بشارع الوجوه، يمكن مشاهدة العديد من الأطلال النبطية. وينعطف السيق الخارجي إنعطافتا حادة نحو الشمال ويؤدي إلى المسرح الروماني المبني على الطراز الروماني النموذجي. إن قصر ابنة فرعون يبين أن الأنباط كانوا قادرين على بناء مبان منفصلة. ويعتبر الدير ثاني المواقع المهمة والمدهشة في البتراء، ومن أجل الشعور بضخامة البتراء والقوة الهائلة للصخور، فإن الرحلة تعتبر ضرورية. وعبر قصر ابنة فرعون هنالك درجات تقود إلى متحف البتراء الذي يضم مجموعة صغيرة من أفضل التذكارات.يوجد في البتراء العديد من الفنادق التي تستضيف السياح الاتين إلى البتراء مثل فندق الانباط وفندق الموفنبيك وفنادق عديدة اخرى.

ادخل واستمتع بصور البتراء
http://www.cynet.com/Jesus/prophecy/petra.htm
وكما هو معروف البتراء انشاء الله يارب تدخل الى عجائب الدنيا السبعه ( حتطلع نتائج التصويت بشهر 7 )
انتظرو المزيد عن الاردن الحبيبه

راية
05-31-2007, 02:00 PM
البحر الميت

من أهم المظاهر الطبيعية ، لا في فلسطين وحدها بل في العالم أجمع ، لما يتمتع به حوضه من وضع بنائي – جيولوجي معين ، ولما تتحلى به مياهه من صفات خاصة يندر وجودها في مكان آخر مشابه. وتتجلى الأهمية الأقتصادية لمياه البحر الميت في الثروات الطبيعية التي تحتويها ، والتي بدئ باستغلالها منذ 1930 .
أ‌- لمحة تاريخية : معرفة الأنسان بالبحر الميت قديمة قدم الحضارات التي قامت في المنطقة . فقد ورد ذكر البحرالميت ورسمت له خرائط ، فيما كتب عن فلسطين في العهود اليونانية والهلنستية والرومانية والبيزنطية ن ثم في العهود العربي الإسلامي والقرون الوسطى حتى الوقت الحاضر.
1- في العصور القديمة : ورد ذكر البحر الميت في الكتاب المقدس تحت اسم بحر الملح (تكوين3:14) وورد ذكره مرة أخرى تحت اسم بحر السديم ، او بحر العربة . ولقدر عرف الأنباط ، أبناء الموجة العربية الرابعة التي وصلت مشارف شبه الجزيرة العربية سنة 500 ق.م.، عرفوا طريقة استخراج البيتومين والقطران من مياه البحر الميت . إذ تذكر المصادر أنهم كانوا يصدرون هاتين المادتين إلى مصر حيت أستخدمتا في التحنيط . ويذكر أرسطو البحر الميت في مؤلفه " الميتيورولوجيا "؟ وكذلك يذكره سترابون في "الجغرافيا". وسترابون هو أول من وصف البحر الميت بشيء من التوسع ، وتحدث عن عمق مياالكبير وكثافتهاالعالية ، إلى جانب وصفه وصفه قطع الإسفلت الطافية على سطحها ، وغازات البحر وينابيعه الحارة. اما بليني الذي نقل عن سترابون الكثير من المعلومات فهو أول من سمى البحر الميت باسمه الاتيني القديم "بحيرة الإسفلت" وظهرت تسمية البحر الميت لأول مرة في كتابات بوسناس ثم غالين .ومنها أنتقلت إلى المؤلفات الأوربية المتأخرة والحالية . وتعد خريطو كنيسة مأدبا المرسومة بلفسيفساء في القرن السادس الميلادي من أهم الخرائط القديمة للبحر الميت ، وتشتهر منطقة البحر الميت بالمخطوطات القديمة للبحر الميت (رَ:البحر الميت ، مخطوطات) . وقد عثر على هذه المخطوطات داخل جرار فخارية في كهوف قمران التي تقع جنوب مدينة أريحا .
2- في العصور الوسطى : لم تستفض الكتابة عن البحر الميت إلا في العصور الوسطى مع ظهور المؤلفات التاريخية والجغرافية في العهد العربي حيث يندر ألا نجد ذكراً للبحر الميت في معظم المؤلفات المذكورة . وقد ورد ذكره تحت أسماء كثيرة منها "بحيرة زُغَر" نسبة إلى واحة نخيل جنوبية ، ويظن أن مدينة زغر القديمة التي لها علاقة بالنبي لوط تقع في غور الصافي بالقرب من مصب وادي الحسا . وقد وصف ابن حوقل بلدة زغر بقوله انها مدينة حارة متصلة بالبادية صالحة الخيرات وبها النخيل كثير ولها تجارة واسعة. وذكر الإصطخري أن بها تمراً عذباً حسن المنظر وله لون الزعفران . وذكرها المقدسي بقوله ان فيها سودان غلاظ ، وماءهم حميم ، إلا انها البصرة الصغرى والمتجر المربح . وقد تهورت قرية زغر وزالت لفتك الحميات بأهلها ولتحول طرق التجارة عنها . وسمي هذا البحر "بحيرة سدوم وعمورة "و"البحيرة المقلوبة" و "البحيرة المنتنة" كما يدعوه المسعودي وياقوت الحموي . أما تسمية "بحر لوط" فواردة في مؤلف ناصر خسرو . ويذكره ابن الفقيه والأدريسي . وهكذا لا تخرج المعارف عن البحر الميت في العصور الوسطى عن نطاق ما قدمه العرب بالدرجة الأولى إلى جانب "بحر الشيطان " الذي أطلقه عليه بعض الحجاج الأوربيين إلى الاراضي المقدسة . ومن الجدير بالذكر أن بعض المؤلفات العربية القديمة والوسيطة تحتوي على خرائط فيها البحر الميت .
3- في العصر الحديث : كان الألماني زيتسن أول من قامة بمحاولة لدراسة البحر الميت في مطلع القرن التاسع عشر عندما قام بجولة في سواحل البحر ووصف التضاريس المحيطة به ، ودرس مناخه عام 1806-1807م وتلاه الأيرلندي كوستيجان الذي أبحر في مياههسنة 1837م . ولكن بداية الدراسات الحديثة تأخرت حتى سنة 1852م عندما قامت بعثة تابعة للبحرية الأمريكية بدراسة البحر الميت ونهر الاردن ، وظهرت نتائجها في تقرير اصدره رئيسها لينش في السنة نفسها . وبعد ذلك تتالت الأبحاث وكثرت الدراسات على يد علماء اجانب . ولا تزال تتابع إلى اليوم .
ب‌- جغرافية البحر الميت : البحر الميت ، هو الأسم المتعارف عليه حالياً ، كتلة مائية تحتل أخفض حوض في غور الأنهدام السوري-الأفريقي الممتد مسافة تتجاوز 6,000 كم بين مرعش في تركيا شمالاً ونهر الزامبيزي في إفريقيا جنوباً . ويساير غور الانهدام سواحل بلاد الشام على بعد يتراوح بين 40و90 كم في سوريا ولبنان وفلسطين . ويأخذ غور (وادي) الأردن ، ولا سيما في حوض البحر الميت ذاته حيث يظهر المفهوم الجغرافي والجيولوجي للأغوار الانهدامية بأجلى صوره .ويقع هذا البحر في العروض فوق المدارية شبه الصحراوية حتى الصحراوية ، وهو يؤلف فاصلاً متطاولاً من الشمال نحو الجنوب مسافة قدرها 78 كم ، بعرض متوسط يبلغ 14 كم . وينخفض هذا الرقم إلى 4 كم فقط . لتقدم بروز أرضي نحو الغرب يعرف باللسان ، ويكاد بروز اللسان يفصل الربع الجنوبي عن باقي كتلة البحر الميت في الشمال لولا هذا المضيق المائي الضحل الذي يصل بين ما يدعى ببحيرة اللسان وبقية البحر الميت شماليها . وتشير الدراسات إلى أن بحيرة اللسان التي تشكلت بفعل هزة أرضية ، والتي لا تتجاوز عمق مياهها 4,5م ، لم تكن متصلة بجسم البحر الميت ، ولم تتحد مياههما إلا قبل نحو 1,500 سنة . وتقدر مساحة البحر الميت بنحو 940كم مربع ، اما حوضه فتبلغ مساحته نحو 40,000 كم مربع .
ينحصر حوض البحر الميت بين كتلتين من الجبال هما جبال القدس ، والخليلي من الغرب ، وجبال البلقاء والكرك (مؤاب) والطفيلة من الشرق . وترتفع قمم الجبال فوق مستوى سطح البحر الميت بين 1,250م و 1,300م . وتتميز صفحات الجبال الفلسطينية المشرفة على البحر الميت بالأنحدرات الشديدة والسفوح القاسية التي تنقلب جروفاً قائمة في معظم الأجزاء . وتنحدر هذه الجروف بعنف شديد على سواحل البحر دون ان تترك بين أقدامها وخط مياه البحر شريطاً سهلياً عريضاً إلا فيما ندر .وعند مخارج الأودية السيلية من الجبال تتقدم دالاتها من المجروفات والأنقاض السيلية في البحر على شكل رؤوس صغيرة بارزة . وباقتراب المرء من نهايات البحر في الشمال والجنوب تبتعد الجبال الفلسطينية عن البحر لتفسح المجال لمساحات سهلية منبسطة صغيرة يحتل جبل أسدوم في اقصى الجنوب مساحة متطاولة منها مسايرة لساحل البحر الميت الجنوبي الغربي . أما في الشرق فلا يختلف الوضع اختلافاً جوهرياً إلا من حيث كون الإنحدارات أضعف والجروف القائمة أقل عدداًَ وأرتفاعاً وأقصر أمتداداً .

حدعم بالصور لما اتعلم طريقه انزال الصور ..

راية
05-31-2007, 02:03 PM
مدينه العقبه :

تقع العقبة على بعد 360كم إلى الجنوب من عمّان ، وفيها يستمتع الزائر بعالم البحر المدهش ، ويستطيع ممارسة هواياتة كالسباحة ، أو التزلج على الماء ، أو صيد الأسماك ، أو قيادة الزوارق الشراعية ، أو أي نوع من أنواع الرياضات البحرية.


أما الذين يرغبون بالتمتع بالشمس ، فإن الشاطيء العقباوي النظيف يعتبر مكاناً جاذباً لهم لقضاء ساعات هادئة من التأمل والإسترخاء ، خاصة وأن كافة أنواع الخدمات السياحية متوفرة على طول الشاطيء ، ويكن للزائر القيام بجولة على الأقدام في وسط المدينة وسوقها ، للتعرف على بيئة العقبة وشراء الهدايا التقليدية التي تحمل ذكرى زيارة المدينة ، وتتنوع بين التحف المصنوعة من النحاس والقطع الجلدية المشغولة بأيدي محترفين مهرة ، إضافة إلى المحار والأصداف التي تأخذ أشكالاً وتكوينات فنية مختلفة.


الحياة البحرية: إن غياب الطقس العاصف مع وجود التيارات المائية الخفيفة تساهم في صفاء مياه العقبة والذي يعتبر واحدا من الظروف البيئية المميزة للعقبة. وتوفر المياه الدافئة والصافية بيئة مضيافة لنمو المرجان، علاوة على أن مستوى الملوحة المفضل يوفر بيئة أيضا للأنواع الوافرة من أشكال الحياة البحرية.

الحيود البحرية المرجانية: على خلاف ما يظنه البعض، فإن المرجان ليس من النبات بل هو من الحيوانات الرقيقة. ونظرا لمعدل النمو البطئ له (حوالي 1 سم/سنة)، فإن المرجان الذي تتم مشاهدته في يومنا هذا في خليج العقبة يعود عمره إلى قرون خلت. وبالإضافة إلى كونه مركز الجذب الرئيسي للسياح، فإن الحيد المرجاني يلعب دورا هاما في دعم بقاء العديد من الأشكال الحياتية.

وإذا شاء أحد أن يتعمق في بطون التاريخ، فإنه يستطيع أن يزور مواقع أثرية تعود إلى 5500 سنة. ذلك أن العقبة كانت في الزمن القديم ملتقى طرق المواصلات البرية والبحرية ما بين قارات آسيا وافر يقيا وأوروبا.

ومن بين المواقع القديمة توجد آثار مدينة أيلة الإسلامية، وقلعة العقبة التي أنشأها السلطان المملوكي قانصوه الغوري في أوائل القرن السادس عشر. ومن المعالم الجديرة بالزيارة، ذلك المتحف الذي أنشئ حديثا في المنزل الذي أقام فيه الشريف الحسين بن علي، رائد الثورة العربية الكبرى. وأيا كانت ميول الزائر، ففي العقبة ما يبعث على الرضا والبهجة، من فنادق توفر جميع أسباب الراحة، ومن تسهيلات ووسائل لممارسة جميع أنواع الرياضة البحرية، ومطاعم تقدم مختلف ألوان المأكولات.

كما يمكن الوصول إلى العقبة من عمّان أو أي مدينة أردنية أخرى بالسيارة الخاصة ، أو بالسيارة السياحية ، أو بواسطة الحافلات المكيفة التي تنطلق من عمّان يومياً في رحلات منتظمة، كما يمكن الوصول إلى العقبة جواً ، وذلك بالطائرات التي تسيّر رحلات يومية بين عمّان والعقبة ، وتقلع هذة الطائرات من مطار الملكة علياء الولي ، ومن مطار عمّان المدني في ضاحية ماركا، وتقوم العديد من شركات الطيران برحلات مباشرة إلى مطار العقبة من مطارات المنطقة والعالم.

تشعر مدينة العقبة الساحلية زائرها بعظمتها وجمالها الأخاذ. وعلى ضفاف البحر الأحمر توجد هنالك سلسلة من الجبال الهادئة والصحراء الأخاذة والتي تنعكس على صفحة الماء الزرقاء. ويبلغ طول خليج العقبة الذي يمتد على طول الجزء الأيمن الشمالي من البحر الأحمر مسافة 180 كيلومترا ويتسع ليصل إلى عرض 25 كيلومترا، وهنالك 27 كيلومترا من الشاطئ تابع للأردن والباقي مشترك مع مصر والعربية السعودية وإسرائيل. ويحصل الزائر على منظر خلاب لشواطئ البلدان الأربعة عند قيامه بجولة في القارب إلى منتصف الخليج. ويعرف خليج العقبة بأنه جنة السائح الزاخرة بالحياة البرية والمغامرات. ويعيش فيه حوالي 110 من أجناس المرجان الناعم، و120 جنسا من المرجان الصلب وأكثر من 1000 نوع من الأسماك.



ايضا حيندعم بالصور انشاء الله .